Monthly Archives: March 2011

التربية وأثرها على المجتمع….

من فترة ليست ببعيدة قررت ان اقرأ كتابا في علم التربية ومفهوم التربية وما المقصود بها وما اثرها على المجتمع وهل هي مرتبطة بالتعليم او ليست لهما اي علاقة.

بعد اطلاعي على عدد من المراجع والكتب وجدت تصنيف للتربية اثار اهتمامي فعلماء التربية يقسومها الى قسمين: القسم الاول وهي التربية المنهجية الموجه والمبرمجة كالمدراس والجامعات والمعاهد ومراكز التدريب حيث يوجد لهذا النوع من التربية مادة تعليمية ولها فترة زمنية  واماكن لتلقي هذه التربية ومدخلات من مدرسين وكتب وتفاعلات خلال الفترة ومخرجات كالتقيم والدرجات والنجاح والرسوب واهداف مرحلية واهداف نهائية. والقسم الثاني وهي والتربية التلقائية العفوية وهي القيم والافكار والمفاهيم والعادات والتقاليد والاعراف وطريقة التعامل وهذه تبدا في الاسرة .

ولكن السؤال اي من هذين القسمين اهم من الاخر؟ التربية المنهجية ام التربية التلقائية؟ كل الكتب تتفق على ان التربية التلقائية اهم من التربية المنهجية واخطر في تكوين شخصية الانسان وذلك للاسباب التالية:

السبب الاول: لانها تبدأ قبل ان تعقل، تبدأ وانت تنشاء في الحياة و تبدأ منذ الصغر.

السبب الثاني: لانك تتلقاها  بدون توجيه مباشر غير محبب للنفس والزامي.

السبب الثالث: لانك تتلقى هذه التربية بعواطفك قبل ان تتلقاها بعقلك وفكرك

السبب الرابع: وهو نقطة مهمة جدا وهي انك لا تملك معاير للنقد والتحليل والمرجعية  في مثل هذه المرحلة العمرية

والسبب الاخير: لانك لا تملك تلك الخبرة الكافية التى تفند الخطأ من الصواب

من هذه الاسباب يتضح دور الاسرة في تربية الاجيال واذا غابت الاسرة واصبح المربي الشارع والتلفزيون ووسائل الاعلام والانترنت..!! فالنتيجة واضحة وبدون تعليق…

Firefox Mobile is Here with Arabic Support for Android

Today Mozilla is releasing the Firefox Mobile version for Android phone http://tinyurl.com/45l6qwu which bring the whole experience of the Firefox desktop edition to your Mobile. For Arabic World what does it mean, you can enjoy reading Arabic Website on your Android phone while Android does not support Arabic now. So you can let Android support Arabic on the Web without modifying your mobile or patch it.

King Hussein of Jordan: A Political Life

احاول دائما ان اقرا اي كتاب يتناول حياة جلالة الملك الراحل الحسين بن طلال لاهتمامي الكبير بشخصيته وقدرته على التعامل والخروج من الازمات وادارته للامور ومن هذه الكتب الكتاب الذي انتهيت من قراءته من مدة قريبة بعنوان الحسين ملك الاردن – حياة سياسية. يتألف الكتاب من حوالي ٤٠٠ صفحة مقسم الى عددة فصول تتاول حياة الملك الراحل السياسية ويقوم الكتاب بتغطية حياة الملك الحسين من قبل توليه العرش الى لحظة وفاته مرورا بجميع فصول حياته السياسية وكيفية تعامل جلالته مع هذه الازمات وقدرته على الخروج بالاردن في مواقف عصيبة كانت تهدد وجوده. لقد بذل المؤلف (نايجل اشتون) مجهود كبير بالبحث عن المصادر والمراجع والمقابلات وقد افرد في اخر الكتاب حوالي ١٠٠ صفحة للمصادر والمراجع ومن ضمن المراجع مذكرات وملاحظات من مكتب جلالته الخاص. الكتاب مكتوب بلغة جميلة وسهلة ولكن كمَ المعلومات الموجود فيه تجعل القارئ يقرأ بتمعن لكي يستطيع استيعاب هذه المعلومات. الكتاب ممتع لمن يرد الاستفادة من تجربة احد القادة والسياسيين في هذا العالم والتعرف على تاريخ المنطقة وايضا لمن اراد التعرف على شخصية أب ومقاتل و صانع سلام وملك.

I am reading almost every book is talking about King Hussein, and I guess this book is one of the best, because it’s talking about the whole life of the king with historical background of the Hashimate family. The two books that written by king Hussein himself stopped after the 1970s but this book go beyond this period until the last days of the king. I am very proud that we had a man like him, that kept Jordan safe in difficult times while others failed. The book is long and you don’t want to put it down. The author did a great job to collect all resources and information and the way of writing is really a joy. As I said it’s a must read for all people who is interested to know about the history of father, a fighter, a peace maker and a king.

مليون سبب لكي تكون سعيداََ

مليون سبب لتشعر بالسعادة في هذه الحياة مجرد رقم تقريبي ولكن بإعتقادي هناك اكثر من مليون سبب في حياتك!! لانخذ مثال بسيط، كم سبب يمكنك ان تتخيله لكي يجعلك سعيدا بمجرد قراءتك هذا الموضوع؟!! لنبدأ بالعد وهذا فقط على سبيل المثال لا للحصر.أول هذه الاسباب ان نظرك سليم ولست بفاقد البصر والا كيف وصلت الى هذه الصفحة!! ثانيا انك تسطيع قراءة هذا الموضوع فأنت تسطيع القراءة والكتابة وتذكر ان هناك اشخاص في هذا العالم لايستطيعون القراءة والكتابة!!، ثالثا انك تسطيع تصفح الانترنت ومشاهدة هذا الموضوع وهذا غير متاح لكثير من الناس!!، رابعا انك تبحث عن السعادة ومصمم على ان تجدها والا لماذا قمت بقراءة هذا الموضوع!! خامسا انك تسطيع تحريك يديك والا كيف امكنك استخدام لوحة المفاتيح او الفأرة لتصل الى هذه الصفحة!!سادسا  ان عقلك سليم ويخبرك الان ان كاتب هذا الموضوع اما مجنون او عاقل وهذا دليل على قدرتك على التفكير وتميز الاشياء!! سابعا ان القرار بيدك وحريتك غير مسلوبة فربما قررت ان صاحب هذا الموقع مجنون ولن تعود اليه او عاقل وستقوم بزيارته باستمرار :-).

سبعة امثلة على نِعَم تجعلك سعيدا بمجرد قراءة موضوع لا يتجاوز بضعة سطور فتخيل كم نعمة وكم سبب في هذه الحياة تملكه يجعلك سعيدا وانت لا تشعر به!!!